موجز الأخبار

تدوينة متهورة تتهم الدولة المغربية بالارهاب تقود نجل الأمين العام لجماعة العدل والاحسان للاعتقال

تدوينة متهورة تتهم الدولة المغربية بالارهاب تقود نجل الأمين العام لجماعة العدل والاحسان للاعتقال

على إثر تدوينة لياسر عبادي، ابن محمد عبادي، الأمين العام لجماعة العدل والإحسان، على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي “فايسيوك”، يتطاول فيها على الدولة المغربية ويصفها بالديكتاتورية والارهابية، وأنها تختطف المتظاهرين السلميين وتعذبهم، قامت المصالح الأمنية بمدينة سلا، أمس الخميس، باعتقال الشاب المتهور وقادته إلى أحد مقراتها بغرض التحقيق حول المنشور وما تضمنه من اتهامات خطيرة اتجاه الدولة.

تدوينة نجل الأمين العام لجماعة العدل والإحسان تظهر بشكل جلي الاستهتار الذي تقابل به الجماعة الوضع الصحي الحرج الذي يمر به المغرب والعالم بأسره، وتعمدها زرع البلبلة لإضعاف الوحدة التي قامت بين المواطنين والسلطات العمومية لمواجهة جائحة فيروس كورونا، خصوصا بعد الوقفة البطولية التي أظهرها ممثلو السلطة لمنع تمدد العدوى بين أفراد الشعب، وهو ما استحسنه المواطنون، الأمر الذي يبدو أنه لم يرق لمسؤولي الجماعة التي ما فتئت منذ اتخاد التدابير الاستباقية الاحترازية وهي تهاجم عبر أذرعها الاعلامية خطوات الدولة وتحاول التقليل من شأنها.