موجز الأخبار

مصدر طبي بمستشفى الحسن الثاني بسطات يؤكد عدم إصابة المواطن المغربي العائد من إيطاليا بفيروس كورونا

مصدر طبي بمستشفى الحسن الثاني بسطات يؤكد عدم إصابة المواطن المغربي العائد من إيطاليا بفيروس كورونا

قال مصدر طبي، أن حالة المواطن المغربي العائد من إيطاليا إلى مدينة سطات، والذي حامت شكوك حول إصابته بفيروس “كورونا”، لا تدعو إلى القلق، مضيفا أن نتائج الفحوصات الطبية التي خضع لها بمدينة الدار البيضاء كانت سلبية.

وقد سادت حالة من الخوف وسط ساكنة سطات، خاصة بعد تداول بعض وسائل الإعلام المحلية خبر إصابة أحد المواطنين بفيروس كورونا ونقله على وجه السرعة تحت حراسة مشددة إلى مصلحة العزل بمستشفى مولاي يوسف وإجراء التحليلات المخبرية بمعهد باستور.

وحسب مصادر عليمة، فإن الأمر يتعلق بمواطن مغربي يقطن بإيطاليا، كان قد دخل إلى التراب المغربي وبالضبط بتجزئة “زلكان” بمدينة سطات يوم الإثنين 24 فبراير 2020 ، حل بالمركز الاستشفائي الحسن الثاني بعدما شعر بارتفاع درجة الحرارة بجسمه ،حيث استقبله طاقم طبي بقسم المستعجلات، أخضعه لمعاينة طبية أولية احترازية خلصت إلى اتخاذ قرار نقله على متن سيارة إسعاف تابعة للوقاية المدنية إلى العاصمة الاقتصادية.

وقد شهد المركز الاستشفائي الإقليمي الحسن الثاني بمدينة سطات استنفارا لجميع الأطقم الطبية والإدارية التي طوقت محيط المستشفى، وعجلت بحضور السلطات المحلية والأمنية لأخذ معلومات كافية، حيث تم التأكد أن المعني بالأمر لم يكن مصابا بفيروس “كورونا”.

ما هي ردة فعلك حول هذا المحتوى؟
Like
Love
Haha
Wow
Sad
Angry