موجز الأخبار

باشتوكة.. ‪البحر يلفظ جثة تلميذ بعد اختفائه لأسبوع

باشتوكة.. ‪البحر يلفظ جثة تلميذ بعد اختفائه لأسبوع

ثم العثور، اليوم الأربعاء بشاطئ سيدي وساي التابع لاشتوكة آيت باها، على جثة متحللة لفظها البحر تعود لتلميذ يبلغ عمره 14 سنة، توفي غرقا منذ مايقارب الأسبوع في شاطئ الدويرة، التابع للجماعة الترابية إنشادن.

وأفادت مصادر متطابقة أن الهالك الذي يدرس في الثانية إعدادي كان قد توجه للشاطئ، بعد أن قرر التغيب عن الدراسة يوم الخميس 13 فبراير، ليلقى حتفه بذات الزمان والمكان.

وفور تلقي السلطات المحلية خبر ظهور الجثة، انتقلت عناصر الأمن لعين المكان قصد إجراء الأبحاث الضرورية، فيما ثم نقل الضحية من طرف عناصر الوقاية المدنية إلى مستودع الأموات بالمركز الاستشفائي الجهوي الحسن الثاني بأكادير.