موجز الأخبار

إشاعة وفاة الفنان القدير عبد القادر مطاع.. هكذا سقط فنانون كبار ومنابر إعلامية معروفة في الفخ !

إشاعة وفاة الفنان القدير عبد القادر مطاع.. هكذا سقط فنانون كبار ومنابر إعلامية معروفة في الفخ !

في واقعة أشعلت مواقع التواصل الاجتماعي ليلة أمس الخميس، وتناقلتها أغلب المنابر الإعلامية الإلكترونية، انتشرت على نطاق واسع إشاعة وفاة الفنان المغربي القدير عبد القادر مطاع.

وبمجرد أن انتشر الخبر كالنار في الهشيم، حتى سارع عدد كبير من الفنانين والمشاهير إلى مشاركة الخبر والتعبير عن تعازيهم لأسرة الفقيد، ليتبين بعد لحظات قليلة أن الخبر مجرد إشاعة، الأمر الذي وضعهم في موقف محرج، كما وضعت منابر إعلامية معروفة في موقف لا يحسد عليه، حيث طالتها موجة انتقادات لاذعة من قِبل المقربين من الفنان القدير، لعدم تأكدها من الخبر قبل النشر بدل الاعتماد على ما يروج في مواقع التواصل الاجتماعي.

وبعد أن نفى المقربون من الفنان القدير إشاعة وفاته، سارعت ذات المنابر الإعلامية إلى حذف الخبر وتقديم الاعتذار إلى أسرة عبد القادر مطاع متمنين له الصحة العافية، كما قام الفنانون والمشاهير وعدد كبير من الإعلاميين بدورهم بحذف الخبر من على صفحاتهم على مواقع التواصل الاجتماعي، ونشروا بدلها تدوينات يشيدون فيها بإنجازات الفنان ونوهوا بمسيرته الفنية الحافلة بالعطاء على امتداد 50 سنة.

View this post on Instagram

وان كانت إشاعة. هي فرصة لنقول للعملاق عبد القدر مطاع .انه فنان كبير .اعطى لازيد من 50سنة .مسرح سينما وتلفزيون .لن يختلف على هذا الرجل اتنين ومسيرته حافة بالعطاء . علما انه لم يكن يرى الا من مسافة قريبة . ومؤخرا فقد بصره . مع الأسف منتجينا لم يعد ينادون عليه وعلى أمثاله من الفنانين الحقيقيين علما ان التلفزيون يمنحهم ميزانية محترمة تكفي لكي نستمتع بهم . لكن مع الأسف أمام انعدام الراقبة والمحاسبة تمشي أجورهم في بعض الجيوب .ويكتفون باخرين ليس لهم نفس التاريخ ولهؤلاء ايضا الحق في الوجود ولكن من خلال ادوار تناسبهم لن انسى يوم توفيت اختي فاطمة رحمها الله وحضر لتعزيتي في بيتي مع صديق له اوصله لباب البيت . لن يقرأها هذا الكلام لكن له من الأصدقاء الاوفياء من سوف يهمس في أذنه أننا نحبه .والله يطول في عمرك سيدي عبد القادر مطاع .

A post shared by rachid el ouali رشيد الوالي (@rachideloualiofficiel) on

 

وجدير بالذكر أنه ليست المرة الأولى التي تنتشر فيها إشاعة وفاة الفنان القدير عبد القادر مطاع، حيث أنها المرة الرابعة التي يتم الترويج فيها لخبر وفاته على نطاق واسع.

كما أنه ليس الوحيد الذي يتعرض لإشاعة الوفاة، حيث طالت منذ أسابيع قليلة، الفنان القدير محمد الجم، قبل أن ينفي الخبر ويستنكر هذا التصرف في تصريحات صحفية لعدد من المنابر الإعلامية الوطنية.

وفي خضم كل هذا الجدل، لا يسعنا كطاقم عمل موقع Edito24، إلا أن نتمنى لفناننا القدير الشفاء، راجين من العلي القدير أن يديم عليه نعمة الصحة والعافية.