موجز الأخبار

مندوبية الحليمي: المستهلك المغربي عانى حقيقة من ارتفاع أسعار المواد الغذائية وغير الغذائية خلال الشهر المنصرم

مندوبية الحليمي: المستهلك المغربي عانى حقيقة من ارتفاع أسعار المواد الغذائية وغير الغذائية خلال الشهر المنصرم

كشفت المندوبية السامية للتخطيط أن المستهلك المغربي عانى حقيقة من ارتفاع أسعار المواد الغذائية وغير الغذائية خلال شهر أكتوبر الماضي.

وقالت مذكرة جديدة للمندوبية السامية للتخطيط إن شهر أكتوبر الماضي، سجل ارتفاعا على مستوى الرقم الاستدلالي للاثمان عند الاستهلاك ب 0,3 في المائة بسبب ارتفاع الرقم الاستدلالي للمواد الغذائية ب 0,4 في المائة، والرقم الاستدلالي للمواد غير الغذائية ب 0,3 في المائة.

وحسب نفس المصدر، فقد همت ارتفاعات المواد الغذائية المسجلة ما بين شهري شتنبر وأكتوبر 2019 على الخصوص أثمان ” الخضر ” ب 4,8% و” الحليب والجبن والبيض ” ب 0,5% و” الزيوت والذهنيات ” ب 0,3%. وعلى العكس من ذلك، انخفضت أثمان ” السمك وفواكه البحر ” ب 1,2% و ” الفواكه ” ب 0,7% و ” اللحوم ” ب 0,4%. فيما يخص المواد غير الغذائية، فإن الارتفاع هم على الخصوص أثمان ” المحروقات ” ب 2,5%.

وسجل الرقم الاستدلالي أهم الارتفاعات في بني ملال ب 1,3% وفي مراكش و مكناس ب 0,8% وفي فاس ب 0,7% وفي آسفي ب 0,6% وفي تطوان و طنجة ب 0,4%وفي وجدة و العيون ب 0,3%. بينما سجلت انخفاضات في كل من الحسيمة ب 0,2% و الدار البيضاء ب 0,1%.

بالمقارنة مع نفس الشهر من السنة السابقة، سجل الرقم الاستدلالي للأثمان عند الاستهلاك ارتفاعا ب 0,7% خلال شهر أكتوبر 2019. وقد نتج هذا الارتفاع عن تزايد أثمان المواد غير الغذائية ب 0,8% و المواد الغذائية ب 0,6%. وتراوحت نسب التغير للمواد غير الغذائية ما بين انخفاض قدره 0,2% بالنسبة ل “النقل” و ارتفاع قدره2,3% بالنسبة ل“التعليم”.

ولفت ذات المصدر إلى أن مؤشر التضخم الأساسي، الذي يستثني المواد ذات الأثمان المحددة والمواد ذات التقلبات العالية، عرف خلال شهر أكتوبر 2019 استقرارا بالمقارنة مع شهر شتنبر 2019 و ارتفاعا ب 0,9% بالمقارنة مع شهر أكتوبر 2018.

ما هي ردة فعلك حول هذا المحتوى ؟
Like
Love
Haha
Wow
Sad
Angry