موجز الأخبار

عفا الله عما سلف.. هكذا قرر العثماني إعفاء مهربي الأموال من المتابعة القضائية مقابل إدخال المبالغ المهربة إلى المغرب !

عفا الله عما سلف.. هكذا قرر العثماني إعفاء مهربي الأموال من المتابعة القضائية مقابل إدخال المبالغ المهربة إلى المغرب !

في إطار قانون المالية الخاص بسنة 2020، وسيرا على نهج سلفه بنكيران، قرر رئيس الحكومة سعد الدين العثماني إعفاء مهربي الأموال إلى الخارج عبر تجنيبهم المتابعة القضائية، عملا بمبدأ عفا الله عما سلف، مقابل إدخال المبالغ المهربة إلى المغرب.

وتروم الحكومة من خلال هذا الإجراء الجديد تمكين هاته الفئة التي لم تنخرط في العملية الأولى التي أطلقتها الحكومة السابقة خلال سنة 2014، من توطين حساباتها البنكية بالمغرب وأداء مساهمة إبرائية بموجب ذلك، فيما تتوجه الحكومة  أيضا بهذا الإجراء إلى كافة الأشخاص الذين يتوفرون على إقامة جبائية بالمغرب ويمارسون أنشطة تجارية أو فلاحية أدرت عليهم أرباحا لم يصرحوا بها، إلى غاية فاتح يناير المقبل، فضلا عن الأشخاص الصادرة في حقهم إشعارات بالحجز على حساباتهم البنكية بالنظر إلى تعاملهم نقدا في معاملاتهم التجارية تهربا من التصريح بها لدى مصالح الضرائب بمختلف جهات المملكة، وبالتالي يقعون في ورطة قانونية مع مديريات الضرائب التي تقف على خرقهم لمقتضيات القانون، ما يضطرهم لسحب ما بحوزتهم من أموال في حساباتهم البنكية مخافة أن تحجز عليها الأبناك بمقتضى تعليمات قد تصدرها مديريات الضرائب في هذا الشأن.

وستتمكن الأبناك بموجب هذه التدابير الجديدة من توفير مزيد من السيولة عن طريق ضخ المتهربين من الضرائب لأموالهم الغير مصرح بها لدى المصالح الجهوية التابعة لمديريات الضرائب، لاسيما وأن جملة من التقارير الدولية تحدثت عن ما قيمته 400 مليار درهم تم تهريبها صوب الخارج.

وبمقتضى نفس الإجراء الضريبي، تتعهد الحكومة بعدم إفشاء هوية المتهربين برسم العمليات المنجزة لتسوية أوضاعهم أمام مصالح مختلف مديريات الضرائب بالمملكة لتشجيعهم على الانخراط الفعلي في هذه العملية.

ما هي ردة فعلك حول هذا المحتوى ؟
Like
Love
Haha
Wow
Sad
Angry
You have reacted on "عفا الله عما سلف.. هكذا قرر العثماني إعفاء مهرب..." A few seconds ago

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *