موجز الأخبار
المجلس الأعلى للحسابات

دراسة أمريكية: نبات القنّب يعالج أحد الأمراض المدمّرة

دراسة أمريكية: نبات القنّب يعالج أحد الأمراض المدمّرة

كشفت دراسة حديثة أجرتها جامعة هارفارد الأمريكية، أن نبات القنب بإمكانه معالجة سرطان البنكرياس.

وحسب الدراسة التي نشرت في مجلة Frontiers of Oncology، فإن الاختبارات التي أجراها العلماء، خلصت إلى أن مركّبات “الفلافونويد” المشتقة من نبات القنب، تمكنت من قتل جميع الخلايا السرطانية لدى 70% من الفئران المختبرية المصابة بسرطان البنكرياس.

ورغم أن مركبات “الفلافونويد” توجد في جميع النباتات تقريبا (بما في ذلك الفواكه والخضروات)، إلا أن علماء جامعة هارفارد يرون إمكانات كبيرة في واحدة موجودة في نبات القنب، تُستخدم لصنع مركب يطلق عليه اسم “FBL-03G”.

وفي الدراسة، قام الباحثون بفصل أجزاء كثيرة من نبات القنب، وأجروا اختبارات أولية لمعرفة الأجزاء التي أظهرت نشاطا أكبر “ضد” الأورام المضادة.

ووضعوا مركب “FBL-03G” في طبق بتري مع خلايا سرطان البنكرياس، واستخدموا نوعا من العلاج الإشعاعي الذكي لاستهداف المركب مباشرة في أورام منتشرة لدى الفئران المصابة بسرطان البنكرياس.

وتبين أن العلاج لم يمنع الورم من النمو فحسب، ولكن لدى نحو 70% من القوارض، تسبب العلاج الإشعاعي ومزيج “FBL-03G” في محو الأورام من الوجود.

وليس من الواضح ما إذا كان السرطان قد يعود، ولكن في الوقت الحالي، شفيت غالبية الفئران من السرطان.

وأكد الباحثون أن هناك حاجة للقيام بالمزيد من الدراسات، مع الحذر من استخدام نبات القنب دون وعي أو استشارة طبية.

ما هي ردة فعلك حول هذا المحتوى ؟
Like
Love
Haha
Wow
Sad
Angry
هذه ردة فعلك حول المحتوى التالي:"دراسة أمريكية: نبات القنّب يعالج أحد الأمراض ال..." قبل ثوان

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *