موجز الأخبار
المجلس الأعلى للحسابات

يحدث بسيدي إفني… غاب الطبيب و”القابلة” فتكلف الزوج بتوليد زوجته

يحدث بسيدي إفني… غاب الطبيب و”القابلة” فتكلف الزوج بتوليد زوجته

هي قصة صادمة وتكاد لا تسمع لها تفاصيل مماثلة إلا في المسلسلات المحبوكة بنفس درامي متقون، لكنها قصة واقعية شهد فصولها المركز الصحي الحضري بمنطقة لخصاص، بإقليم سيدي إفني، حيث يتابع الزوج منذ شهور الوضع الصحي لزوجته الحامل، تسلم على إثره من المسؤولين بذات المركز الصحي أرقام هواتف تخص شخصين عادة ما تسند لهما مهمة نقل الحوامل من وإلى المركز الصحي في جميع الأوقات.

وعندما دقت ساعة الحسم وأحست الزوجة بالمخاض، هاتف الزوج الشخصين المذكورين، فدعاه صاحب الرقم الأول للاتصال بالرقم الثاني لنقل زوجته للمركز الصحي، فاتصل بالشخص الثاني الذي لم يكن سوى سائق سيارة الإسعاف ليصدمه بأن زوجته لايمكن أن تلد بالمركز المذكور، دون يمده بتفسير مقنع.

وأمام تأزم الوضع وتزايد آلالام المخاض، استقل الزوج سيارة أجرة بمعية زوجته الحامل في اتجاه المركز الصحي، ليتفاجأ بإغلاق مسؤول بالمركز الهاتف في وجهه. فما كان منه إلا أن قرر توليد زوجته بنفسه لإنقاذها من الهلاك نتيجة الإهمال وغياب الطبيب عن المركز الصحي.

وبعد أن استطاع مساعدة زوجته على وضع حملها رغم أنه لا يفقه شيئا في هذا المجال، دخلت الزوجة في نوبة إغماء، قبل أن تصل القابلة متأخرة إلى المركز الصحي.

ما هي ردة فعلك حول هذا المحتوى ؟
Like
Love
Haha
Wow
Sad
Angry
هذه ردة فعلك حول المحتوى التالي:"يحدث بسيدي إفني… غاب الطبيب و”القاب..." قبل ثوان

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *