fbpx
موجز الأخبار

الجزائر تحرج صنيعتها البوليساريو

الجزائر تحرج صنيعتها البوليساريو

خلافا لما جرت به العادة ككل سنة، تفاجئ زعيم جبهة البوليساريو الوهمية إبراهيم غالي، أول أمس الأربعاء، بغياب تام لممثلين عن الرئاسة أو الحكومة الجزائرية خلال اختتام النسخة العاشرة للجامعة الصيفية لأطر البوليساريو، علما أن هذه التظاهرة جرت أطوارها على التراب الجزائري، بولاية بومرداس تحديدا.

والمطلعين على ما يبديه وما يخفيه قياديو البوليساريو، يجزمون بأن تخلف ممثلين لدولة الجزائر على غير عادتهم عن حضور هذه الفعالية السنوية، هو صفعة جديدة تلقتها البوليساريو التي ما فتئت تتوالى عليها الصفعات التي تدحض أطروحتها الإنفصالية على تراب الصحراء المغربية.

وتبعا لهذا السياق، يرى المتابعون لما آلت وستؤول إليه الأوضاع بالجارة الجزائر، قد يكون لهذا الغياب دلالة على تغير قادم في موقف القيادة الجزائرية تجاه صنيعتها البوليساريو التي أغدقت عليها أموالا طائلة، كان أولى أن تستثمر في مشاريع تنموية تعود بالنفع على فئات عريضة من المجتمع الجزائري الذي يعاني من أزمة اجتماعية خانقة.

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *