موجز الأخبار

بعد تداول أنباء عن وفاته.. الشعب الجزائري يتساءل عن مصير جثمان الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون

بعد تداول أنباء عن وفاته.. الشعب الجزائري يتساءل عن مصير جثمان الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون

أشارت مصادر مطلعة ، أن العاصمة الجزائر تعيش على صفيح ساخن، بعد تداول خبر وفاة الرئيس عبد المجيد تبون، بأحد المستشفيات بألمانيا، إثر اصابته بفيروس كورونا.

وحسب ذات المصادر، فالشعب الجزائري يتساءل عن مصير جثمان الرئيس، خصوصاً وأن الإعلام الرسمي لازال يتكثم عن الموضوع، إلى حين تدخل الجيش للإعلان عن خليفة للرئيس.

ونقلت وسائل إعلام دولية عن مصادر طبية لم تسمها، قولها إن الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون فارق الحياة في مصحة ألمانية عن عمر ناهز 75 عامًا.

وتلتزم الرئاسة الجزائرية حتى الآن الصمت رغم تناقل الصحف والصفحات الجزائرية على مواقع التواصل الاجتماعي الخبر على نطاق واسع.

وفاة الرئيس عبد المجيد تبون.. الشعب يشكك في الرواية الرسمية ويتهم المخابرات بفبركة الحقائق!