موجز الأخبار

الأطر الطبية بالمستشفى الإقليمي لبرشيد تشكي انعدام مخزون بنك الدم وقسم الإنعاش في عز جائحة كورونا !

الأطر الطبية بالمستشفى الإقليمي لبرشيد تشكي انعدام مخزون بنك الدم وقسم الإنعاش في عز جائحة كورونا !

بعد تفشي فيروس كورونا المستجد بمجموعة من المدن والاقاليم المغربية، أصبح إقليم برشيد يعرف إصابة ما بين 45 و 65 إصابة بكورونا يوميا، إلا أن المستشفى الاقليمي الذي يقصده المواطنون من 22 جماعة، لا يزال يفتقر لمخزون بنك الدم وقسم إنعاش، في عز أزمة كورونا !

وحسب مصادر جد مطلعة، تمت زيارة المستشفى من طرف لجنة تفتيش من وزارة الصحة منذ سنتين، والتي وقفت على عدة اختلالات تضمنها تقريرها من بينها أن الطبيبة الاختصاصية في القلب بالمؤسسة الصحية ليس لديها جهاز الكشف بالصدى و جهاز التخطيط الكهربائي للدماغ و جهاز قياس السمع رغم أن إدارة المؤسسة الصحية للمستشفى الإقليمي لبرشيد في استطاعتها توفير ذلك.

زيادة على ذلك، أضاف التقرير أن قاعة الإنعاش التي كلف تجهيزها 60 مليون سنتيم، لم يتم افتتاحها رغم أنها مجهزة و بها آليات و أجهزة لا يستفيد منها المواطنون، تعرضت أغلبها للصدأ، ورغم ذلك و منذ ذلك الحين لم يتم اتخاذ أي إجراء عملي للإصلاح أو لإافتتاح قسم إنعاش جديد.

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *