موجز الأخبار

إيران تحكم بالسجن 10 سنوات على متهمين بالتجسس لصالح دول غربية

إيران تحكم بالسجن 10 سنوات على متهمين بالتجسس لصالح دول غربية

أعلنت السلطات القضائية الإيرانية، اليوم الثلاثاء، صدور حكم بسجن كل من رجلين لمدة عشر سنوات بتهمة التجسس على الجمهورية الإسلامية لصالح بريطانيا وألمانيا وإسرائيل في أحدث قضية تجسس بعد عدة قضايا أدت إلى الحبس أو الإعدام.

وأفاد المتحدث باسم السلطة القضائية غلام حسين إسماعيلي أن أحد المدانين ويدعى مسعود مصاحب “تجسس لصالح الموساد وألمانيا تحت ستار” توليه منصب الأمين العام للجالية الإيرانية-النمساوية.

وقال إن مصاحب “شارك في جمع معلومات مختلفة في مختلف المجالات بما في ذلك المشاريع العسكرية والنووية وتقنية النانو والمشاريع العلاجية والطبية وقدم للأجانب الإمدادات في هذه المجالات” وفق موقع وكالة ارنا الرسمية.

والمتهم الثاني شهرام شيرخاني، كان يعمل مع الاستخبارات البريطانية، وفق ما نقل موقع التلفزيون الرسمي عن المتحدث.

وقال إن شيرخاني كان يسعى “لإفساد سلطات” و”تجنيد” أشخاص وإعطاء معلومات بشأن “اتفاقيات متعلقة بالبنك المركزي وبنك ملي ووزارة الدفاع”.

وقال إسماعيلي إن خمسة أشخاص آخرين تم اعتقالهم مؤخرا بشبهة التجسس في وزارات الخارجية والدفاع والصناعات، وفي شركات تعمل في قطاع الطاقة والوكالة الذرية الإيرانية.

ولم يكشف عن هوياتهم أو التفاصيل المتعلقة بالاتهامات.

وكانت النمسا دعت في منتصف 2019 لإطلاق سراح مصاحب الذي كان يبلغ آنذاك 72 عاما. وأكدت حينها عدم توجيه اتهامات رسمية له وأن سبب اعتقاله غير معروف.

وذكرت صحيفة دير ستاندرد النمسوية أن مصاحب سافر إلى إيران حيث رافق لجنة من مركز أبحاث نمسوي فتح فرعا قرب طهران.